الدكتورة صديقة ن. م. حسين ، الهند

أخصائية نفسية
تقدم الدكتورة صديقة حسين العلاج للكبار الذين يتم تشخيصهم بالاكتئاب، والقلق، واضطرابات

... قراءة المزيد




روميا جاستين ، دكتوراة - الهند

أخصائية نفسية
تمتلك الدكتورة روميا أكثر من 10 سنوات من الخبرة السريرية وتخصصها هو مهارات الحياة والصحة

... قراءة المزيد




برنامج التوحد

... قراءة المزيد

مركز السور للعلاج النفسي والسلوكي والإداركي
هاتف : 1677-2290 965
فاكس : 1688-2290 965
info@soorcenter.com :البريد الإلكتروني

: الاتصالات الصحفية
علي أوبطيل
هاتف : 1677-2290 965
ali@soorcenter.com :البريد الإلكتروني

قلق الأداء


. لا أعرف ماذا يحدث! معدتي تؤلمني بشدة ! لا أستطيع التنفس ! لا أستطيع الوقوف ! أشعر بارتفاع حرارتي ! لا أريد أن أقوم بأي شيء ، أو الذهاب إلى أي مكان"

. يداي ترتعشان ، لا أستطيع أن أكتب أي شيء ، ولا أتذكر أي شيء"

يسمي الخبراء هذه الحالة بقلق الاختبار -- "وهو عدم الارتياح أو التوترات التي يمكن أن تتداخل أو حتى تضعف قدرة المتقدمين للاختبار، على التفكير والقيام بالاختبار" حسب ما يقول طبيب نفسي من المركز الاستشاري لجامعة سام هيوستن . ويعتبر قلق الاختبار نوعا من قلق الأداء الذي يشير إلى الوعي والقلق الذاتيين حول جودة الأداء -- ويقوم هذا الوعي بإعاقة الأداء بدل دعمه

تتجلى أعراض قلق الاختبار في العصبية قبل وأثناء الامتحانات ، والتوتر العضلي والألم في أجزاء مختلفة من الجسم ، والتعرق ، والصداع المتكرر أو المستمر، واضطراب المعدة ، والشعور بالدوار أو الإغماء ، والشعور بالتعب ، والتوتر، وعدم القدرة على التذكر ، وقلة النوم السليم ، وفقدان الشهية أو الإفراط في تناول الطعام ، ومشاعر الدونية والعناد ، والتفكير السلبي ، والتهيج ، والحزن المستمر . وفي ظل مثل هذه الظروف الضاغطة، فإن سلسلة من التشوهات المعرفية قد تحدث. "أنا غبي"، "وسوف أفشل" ، "لن أكون أبدا قادر على القيام بذلك" . في بعض الأحيان لا يمكن تفسير سبب مثل هذا الموقف القلق سواء قبل أو خلال الامتحان ، وخصوصا بالنسبة للطلاب اللامعين والمجدين . ويكون الطلاب غاية في القلق لدرجة أنهم عندما يتواجهون مع ورقة الاختبار، تصبح أدمغتهم وكأنها فارغة على الرغم من استعدادهم الجيد

بعض الأبحاث تعطي تفسيرا فسيولوجيا لقلق الاختبار . وتقول أنه عندما يستعد الطفل للاختبار، يتم تخزين المعلومات في ذاكرة المدى القصير . وتعتبر المنطقة الدماغية التي تتحكم في ذاكرة المدى القصير هي نفسها المركز الخاص بالعاطفة . وبالتالي عندما يصبح الطفل قلقا خلال الاختبار ، فإن الاضطراب العاطفي يتجاوز قدرة الطفل على استرجاع معلومات الذاكرة القصيرة المدى

: مساعدة متخصصة


إذا كانت أعراض القلق خارج السيطرة ، فإنه يجب على الأباء والطلاب أيضا التماس المساعدة المتخصصة . ومنها علاج الارتجاع البيولوجي (البيوفيدباك) الذي يساعد الطفل على فهم ردود أفعاله تحت الإجهاد والتمكن من السيطرة عليها طواعية . هناك العديد من التقنيات العلمية الأخرى الخاصة بالارتخاء ، والتي تسهل تخفيض مستوى القلق وتزيد من ضبط النفس . وأخيرا، فإن العلاج النفسي أيضا يساعدهم على المعرفة الحقيقية لآثار التشوهات الإدراكية والنفسية والفسيولوجية للإجهاد ، مما يؤثر بدوره على سلوكهم الكلي











©SNH 2011